Al fares magazine
 
 
 
 
 
  
  Untitled Document

الرياضة

محمد بن راشد آل مكتوم.. إبداعات وإنجازات عالمية
بحضور أكثر من 85 ألف متفرج للحدث الرياضي الأضخم
"ميدان" يخطف الأضواء في كأس دبي العالمي للخيول
توّج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ، الفائزين بسباقات كأس دبي العالمي للخيول، والتي جرت على مضمار "ميدان" بحضور عدد كبير من الشيوخ والوزراء الإماراتيين والضيوف، وأكثر من 85 ألف متفرج احتشدوا للمشاركة في الحدث العالمي، الذي أصبح محطة سنوية في دبي، ويتابعه ملايين البشر عبر الشاشات والفضائيات العالمية التي نقلت الحدث مباشرة، وقد سيطر الذهول على كل الحاضرين والمتابعين على حدّ سواء أمام روعة مضمار "ميدان" هذا الصرح الضخم والذي بدا وكأنه "جوهرة" متلألئة في "عروس الخليج" دبي، وحيث عاش

الجميع ساعات من الحلم الذي حوّله الشيخ محمد بن راشد الى حقيقة وواقع، فكان الذهول مسيطراً الى جانب الفرح والسعادة التي وفّرها المنظمون تنفيذاً لتعليمات "فارس العرب" ، وهو ما دفع الكثيرين إلى الاعتراف بالعجز عن وصف تلك الليلة الاستثنائية، بكل المقاييس أمام روعة "ميدان" الذي يضم صروحاً رياضية وسياسية وسياحية متميزة، وليجسّد بفخامته وضخامته الإرادة الاماراتية والنظرة المستقبلية، للشيخ محمد بن راشد صاحب العزيمة والإبداع المتطوّر على كافة الصعد.
و"عرس دبي" كان هو العنوان، وهو الحدث الذي خطف الأضواء على مدى ساعات من التحديات الرياضية وإثبات الجدارة والقوة والإثارة التي فرضت نفسها طوال الأشواط الثمانية، والتي كان كل منها بنكهة خاصة وسط تنافس الأقوياء من كل دول العالم، ووسط طبيعة خلابة وتحفة أسطورية رسمها الشيخ محمد بن راشد، وتم تنفيذها بخليط حضاري يحاكي الماضي ويلامس الحاضر ويخطط للمستقبل، بلمسات الأصالة العربية والكرم الأصيل، ليثبت بذلك "فارس العرب" أن الإرادة تصنع المعجزات، وهذا ما تم تأكيده في مضمار "ميدان" الذي يمكن أن يفرض نفسه كواحد من "عجائب الدنيا" وهو أقل ما يقال عن هذا الصرح الضخم، الذي حددت معالمه أفكار الشيخ محمد بن راشد، وجسّده أبناء الامارات على أرض الواقع، فأعطوا من خلال سباقات الفروسية العالمية بعداً آخر، ولوحة خلاّبة في "درّة الخليج" دبي.

محمد بن راشد يفتتح السباقات
وقد افتتح الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بطولة كأس دبي العالمية للخيول في نسختها السادسة عشرة التي انطلقت على مضمار "ميدان" في منطقة ند الشبا بدبي .
وأعلن "فارس العرب" افتتاح البطولة التي يبلغ مجموع جوائزها عشرة ملايين دولار منها ستة ملايين دولار للبطل صاحب الكأس، وذلك بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ال مكتوم ولي عهد دبي والشيخ حمدان بن راشد ال مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والشيخ مكتوم بن محمد بن راشد ال مكتوم نائب حاكم دبي، والشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والفريق الشيخ أحمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، والشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والأمير خالد العبد الله آل سعود، والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رئيس الحرس الوطني بالمملكة العربية السعودية، إلى جانب حشد من الشيوخ وكبار المسؤولين وضيوف الإمارات.
انطلقت فعاليات كأس دبي العالمي للخيول على مضمار ميدان.. وهو السباق الأغلى في العالم، ويبلغ مجموع الجوائز المالية للسباق الرئيسي والأشواط التي تتضمنها أمسيته 26 مليونا و250 الف دولار منها 10 ملايين دولار للشوط الرئيسي وهو شوط كأس دبي العالمي وخمسة ملايين دولار لكل من شوطي بطولة دبي شيماء كلاسيك وبطولة السوق الحرة دبي.
وتشتمل أمسية كأس دبي العالمي على ثمانية أشواط بما فيها السباق الرئيسي.. وشارك في أشواط أمسية كأس دبي العالمي 112 جواداً، من مختلف قارات العالم ومن 13 دولة، كما يتنافس 70 مربياً دفعوا بخيول كبار الملاك في العالم.

الأشواط الثمانية

وفي الشوط الأول من أشواط أمسية كأس دبي العالمي شوط بطولة دبي كحيلة كلاسيك للخيول العربية الأصيلة الفئة الأولى لمسافة ألفي متر برعاية إعمار، فاز الحصان "سيرافين دي بون" لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ببطولة الشوط، يليه في المركزالثاني نيشان للسيد علي حداد ثم "نوريسك الموري" للشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم..
وبنهاية الشوط قام محمد العبار رئيس مجلس إدارة إعمار بتسليم جوائز الشوط وتبلغ قيمتها 250 ألف درهم مقدمة من إعمار.
وفي الشوط الثاني "بطولة الفوز للسرعة" برعاية بنك الإمارات دبي الوطني للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الثانية لمسافة ألف متر، فاز الحصان "جيه جيه ذا جت بلين" من جنوب أفريقيا بالمركز الأول، وحل ثانيا "وار آراتسيت لروبرت بليرش" من أستراليا، و"بتر بي ذا وان" لاسطبل جيه مان بأستراليا.
وفي ختام الشوط قام السيد عبدالله قاسم الرئيس التنفيذي لمجموعة الإمارات دبي الوطني بتسليم جوائز الشوط وقيمتها مليون دولار مقدمة من بنك الإمارات دبي الوطني.
وعقب الشوط الثاني قام الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي بتكريم المؤسسات المشاركة في رعاية أشواط أمسية كأس دبي.
وفي الشوط الثالث "شوط بطولة غودلفين للميل للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الثانية لمسافة ألف و600 متر" برعاية اتصالات فاز "سكاي سيرفرس" بالمركز الأول لاسطبلات غودلفين ومدربه سعيد سرور، يليه ثانيا "مفرح" للشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، والمهر "ريد جاز" لرونالد جيه أركوني من الولايات المتحدة الأميركية ثالثا.
وتسلم الشيخ حمدان بن محمد بن راشد جائزة "سكاي سيرفرس" من ناصر الفلاسي الرئيس التنفيذي للاتصالات بالإنابة الذي قام بتسليم الجوائز للمدرب والفارس أيضا .. كما سلم الجوائز لأوائل الشوط وتبلغ قيمة جوائز الشوط مليون دولار للستة الأوائل.
وفازت المهرة خولة لاسطبلات غودلفين - الإمارات ببطولة دربي الإمارات في الشوط الرابع المخصص للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الثانية برعاية النابودة لمسافة ألف و900 متر، ومدربها سعيد بن سرور وتلاها المهر "ماستر اوف هاوندس" للسيد جون ماجنير من الولايات المتحدة الأميركية ثانيا، ثم المهرة محبوبة للشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم ثالثا والمهر زنمار للشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم رابعا.
وفي نهاية الشوط تسلم الشيخ حمدان بن محمد بن راشد كاس بطولة دربي الإمارات، التي فازت بلقبها المهرة "خولة" من عبدالله محمد جمعة النابودة رئيس مجموعة النابودة وبلغت قيمة جوائز الشوط 2 مليون دولار للستة الأوائل مقدمة من المجموعة.
وفي الشوط الخامس بطولة "دبي غولدن شاهين" للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الأولى برعاية غلف نيوز فاز الحصان روكيت مان ملك الفريد وليوناردو ارنالدو كرابيا من أستراليا بلقب الشوط، يليه ثانيا "يورويرس ملك جيمس اي" ومارلين هيلزر من أميركا و"صني كينغ" ملك ماثيو ونغ ليونغ باك من سنغافورة ثالثا.
وبنهاية الشوط قام عبدالحميد أحمد مدير تحرير غلف نيوز بتسليم جوائز الشوط وتبلغ قيمة جوائز الشوط 2 مليون دولار للستة الأوائل.
وفي الشوط السادس - بطولة السوق الحرة دبي - والمخصص للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الاولى لمسافة ألف و800 متر فاز الحصان "بريسفيز" ملك ليونيداس مارينو بولوس و"بي بوث كيه بيلي ودبليوشارتلي" مزرعة فيتوكس من بريطانيا بلقب بطولة الشوط، يليه "ريفر جيتز" للسيد والسيدة سي ايه ام ومارش شيرتليف من جنوب أفريقيا ثانيا و"يغمور هول" لمارك هاوتين من إيرلندا ثالثا.
وفي نهاية الشوط قام الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مؤسسة مطارات دبي بتسليم جوائز الشوط وتبلغ قيمة جوائز الشوط 5 ملايين درهم للستة الأوائل منها 3 ملايين دولار للأول ومليون دولار للثاني و500 ألف دولار للثالث.
وفي الشوط السابع بطولة دبي شيماء كلاسيك للخيول المهجنة الأصيلة الفئة الأولى لمسافة ألفين و410 امتار برعاية غوانغ شاه الصينية، وهي مجموعة في مجال الإنشاءات والعقارات والميديا ولها فرع بدبي، فازالمهر "ريو إيلدينغ" لاسطبلات غودلفين بلقب بطولة دبي شيماء كلاسيك ومدربه محمود الزرعوني، وحل "ري وود" للسيد خالد بن عبدالله من السعودية ثانيا، وكالفادوس بلوز لاسطبلات غودلفين ومدربه محمود الزرعوني ثالثا و"لاهب" للشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم رابعا.
وتسلم الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في نهاية الشوط جائزة المهر "ريوايلدينغ" وتبلغ قيمة جوائز الشوط 5 ملايين دولار للستة الأوائل منها 3 ملايين دولار للأول ومليون دولار للثاني و500 ألف دولار للثالث.

محمد بن راشد يتوج الفائز بكأس دبي العالمي

وفي أعقاب السباق الثامن والنهائي، سلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أمام عشرات الملايين من المشاهدين للحدث عبر شاشات التلفزة وبحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي والشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، كأس بطولة كأس دبي العالمي في نسختها السادسة عشرة إلى ملاك المهرة اليابانية فيكتوريا بيسا التي توجت بطلة الكأس لهذا العام على مضمار "ميدان" في ند الشبا بدبي والتي انتزعت لقب البطولة بعد التنافس مع أربعة عشر مهرا شاركوا في السباق الذي بلغت مسافته ميلا وربع الميل.
وتسلم ملاك المهرة إلى جانب الكأس الجائزة المالية وقدرها ستة ملايين دولار مقدمة من طيران الإمارات راعية شوط الكأس.
وقد هنأ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ملاك المهرة على هذا الإنجاز العالمي، معتبرا أن فوز الإمارات بهذه البطولة يتمثل بهذه المشاركة العالمية من الخيول والضيوف، الذين جاءوا إلى دولة الإمارات للمشاركة والاستمتاع بهذا الحدث الرياضي الدولي الذي يعد الأغلى والأشهر على مستوى العالم.

أحمد بن سعيد: تحقق الحلم وتحول إلى واقع

وعلى هامش سباق دبي العالمي، أكد الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات تعاظم مكانة كأس دبي العالمي على خريطة السباقات العالمية.. مشيرا إلى قول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عندما انطلقت الدورة الاولى لكأس دبي العالمي "إن أهم التزاماتنا في كل عام هو أن نجعل من كأس دبي العالمي الحدث الرئيسي على لائحة سباقات الخيل العالمية".
وأضاف الشيخ أحمد بن سعيد: لقد تحقق الحلم وتحول إلى واقع وتعززت هذه الرؤية أكثر وأكثر مع إنجاز مضمار ميدان الذي برز إلى حيز الوجود كصرح فريد عملاق يستضيف السباق الشهير للسنة الثانية، ومن دواعي فخرنا أن نواصل رعاية كأس دبي العالمي منذ انطلاقته وأن نشهد تطوره حتى أصبح يشكل اليوم واحداً من أهم السباقات على مستوى العالم ويستقطب عدداً من أقوى وأشهر الخيول للتنافس على لقبه وجوائزه النقدية البالغ مجموعها 10 ملايين دولار أميركي.
وأضاف: إن نجاح كأس دبي العالمي مثل نقلة نوعية في مختلف المناسبات التي تستضيفها دبي وأصبحت البطولة علامة مهمة على التقويم السنوي لأهم الأحداث التي ينتظرها سكان دبي وزوارها من كافة دول العالم كما عزّز هذا النجاح مكانة طيران الإمارات في عالم الرعاية الرياضية وغيرها.. موضحا أن الزوار الذين دأبوا على حضور كأس دبي العالمي سنوياً يلمسون التطورات الهائلة التي تشهدها دبي عاماً بعد عام على صعيد الخدمات المتفوقة ومرافق البنية الأساسية المتكاملة..
من جانبه أكد مدير مكتب الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، ميرزا الصايغ أن إنجازات خيول الإمارات في المضامير الدولية تؤكد ترشيحها الدائم لإحراز الألقاب، مؤكداً ان الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم يحرص على اختيار أفضل خيوله لأشواط كأس دبي العالمي.
وأكد ميرزا الصايغ أن سباق كأس دبي العالمي، يعد الأفضل والأنجح في تاريخ السباقات العالمية بعد أن حقق مكاسب اعلامية لدولة الإمارات العربية المتحدة عامة ودبي خاصة وأصبح التنافس بين اصحاب خيول النخبة في العالم على الحضور إلى مضمار "ميدان".
وأوضح أن نجاح كأس دبي العالمي للخيول يعد من أفضل المكاسب التي حققتها دولة الإمارات في سباقات الخيول بعدما حقق شهرة عالمية على خريطة السباقات الدولية.. مشيرا إلى أن خيول الإمارات مرشحة دائمة لتحقيق إنجازات جديدة..
من جانبه أشاد أحمد عبدالله الشعفار رئيس مجلس إدارة مجموعة الشعفار وأحد كبار الملاك في دولة الإمارات بالرؤية الثاقبة للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في استقبال فرسان العالم وأغلى الخيول تصنيفاً في العالم بكرنفال دبي الدولي، وأن أفكاره ورؤيته واكبت مسيرة التطور التي تشهدها الدولة في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.
وقال إن الإنجازات التي تحققت لدولة الإمارات جاءت بأفكار ومبادرات من الشيخ محمد بن راشد، مشيداً بهذا الانجاز الكبير والنجاحات التي تحققت لسباقات الخيل في المضامير العالمية.
وقال إن كأس دبي العالمي للخيول وكرنفال دبي الدولي يستقطبان نخبة من أفضل خيول الإمارات المرشحة لتحقيق الفوز رغم المواجهات الثأرية مع الخيول الأميركية واليابانية والجنوب أفريقية والسعودية.

إبداعات وإنجازات عالمية بنكهة إماراتية

وفي أعقاب إنتهاء النسخة السادسة عشرة من سباق كأس دبي العالمي، فإن الثناء والتقدير لما شهده مضمار "ميدان" على كافة الصعد، سيضيف إلى ما حققته دولة الإمارات العربية إنجازات وإبداعات عالمية جديدة، بنكهة إماراتية عربية أصيلة وهي من دون شك نتيجة طبيعية للإرادة والتفوّق الذي لم يكن ليتحقق لولا الإرادة الحكيمة لقيادة الإمارات وشعبها القادر على منافسة الكبار، وفرض وجوده بفضل جهود استثنائية جبّارة وتخطيط سليم، ورؤية مستقبلية حكيمة وقادرة على إيصال سفينة الإمارات الى برّ الأمان بثقة واطمئنان، وعمق فكري كبير يظهر مدى الإمكانيات التي يتمتع بها قادة الإمارات وأبناؤها في كافة المجالات، فكانوا على قدر المسؤوليات الملقاة على عاتقهم، وتميزوا بقدرات وطاقات أذهلت العالم، ووضعت "لؤلؤة الخليج" على الخريطة العالمية، لا بل في مقدمها في كافة المجالات مهما بلغت التحديات...